التخطي إلى المحتوى

في ضل تعادل نادي ميلان الايطالي مع النجم الاحمر الصربي في مباراة ذهاب الدور ال16 من بطولة الدوري الاوروبي، تعرض المهاجم إبراهيموفيتش إلى إهانات عنصرية، الامر الذي ادعاء استكار الاتحاد الاوروبي لكرة القدم ماحدث للسويدي زلاتان إبراهيموفيتش.

وبعد بث فيديو مصور على قناة “أن وان”، صباح يوم امس الجمعة، يظهر “إيبرا” جالساً في مدرجات استاد نادي مدينة بلغراد، فيما يُسمع صوت رجل يوجه إهانات للاعب إبراهيموفيتش وكررها عدت مرات، ويصفه خصوصاً بكلمة “باليا النتن” (وهو وصف ازدرائي يطلقه القوميون الصرب على مسلمي البوسنة).

هذا ومن جهته صرح النادي الصربي في بيان نقلته وسائل إعلام صربية محلية إن “فريق النجم الأحمر يدين بشدة ماتعرض له النجم زلاتان إبراهيموفيتش و يعتذر النجم الأحمر عما تعرض له إبراهيموفيتش في ملعبنا”.

وقال النادي ايضا في بيانه أنه سيتعاون مع شرطة المحلية لمعرفة الشخص الذي اصدر هذه الاهانات للنجم السويدي ومعرفة الحادث والإصرار على معاقبته بالشكل المناسب، خصوصاً وأن المشجعين الصرب لديهم سمعة النزعة العنفية.

هذا بعد ان كانت المباراة من المقرر ان تكون بدون جمهور، بسبب تفشي فيروس كورونا، وكذالك من اجل الإجراءات المتبعة لمكافحة تفشي الفيروس، لكن مقاعد الملعب شهدت تواجد المئات.

المصدر: سكاي نيوز عربية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *