التخطي إلى المحتوى
قيادي في انصار الله يتهم واشنطن بعرقلة السلام في اليمن
حسين العزي

وصف القيادي في جماعة “أنصار الله” اليمنية، حسين العزي، اليوم السبت، تصريحات للمبعوث الأمريكي إلى اليمن تيموثي ليندركينغ، بأنها إخفاء حقيقة موقف واشنطن المعيق للسلام باليمن

القاهرة – سبوتنيك. وقال العزي وهو نائب وزير الخارجية في حكومة “الإنقاذ الوطني” المشكلة من “أنصار الله”، ورئيس الدائرة السياسية والعلاقات الخارجية في الجماعة، في تغريدة له عبر “تويتر”، إن “تصريحات المبعوث الأمريكي عكست إصرار البيت الأبيض على مواصلة تضليل الرأي العام الأمريكي والعالمي”.

وأضاف العزي: “هي لاشك محاولة فاشلة لإخفاء حقيقة موقف واشنطن المعيق للسلام ولا أستبعد أن تكون هذه التصريحات نتاجاً لصفقات أجرتها واشنطن مع دول العدوان لقاء تراجع بايدن عن وعوده الانتخابية بشأن اليمن”.

في سياق متصل، اتهم المبعوث الأمريكي إلى اليمن، يوم الجمعة الماضي، في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط” السعودية، جماعة الحوثيين بـ “مواصلة مفاقمة الأزمة الإنسانية وعرقلة السلام”، مضيفاً أن “الحوثيين لم يُظهروا التزاماً حقيقياً بعملية السلام”، معتبراً “هجمات الحوثيين على مأرب تقتل المدنيين بمن فيهم الأطفال الصغار، وتعرّض أكثر من مليون يمني نازح داخلياً لخطر جسيم”.

ويشهد اليمن منذ نحو 7 أعوام معارك عنيفة بين جماعة الحوثيين وقوى متحالفة معها من جهة، والجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دولياً مدعوماً بتحالف عسكري عربي، تقوده السعودية من جهة أخرى لاستعادة مناطق واسعة سيطرت عليها الجماعة بينها العاصمة صنعاء وسط البلاد أواخر 2014.

المصدر: سبوتنيك عربي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *