التخطي إلى المحتوى
محمد عبد السلام: دعوة واشنطن لفتح ممرات بمأرب يوثق صلتها بالقاعدة وداعش
جماعة انصار الله

صرح القيادي في حركة انصار الله محمد عبدالسلام رئيس الوفد المفاوض، ان ما تدعو إليه امريكا من فتح ممرات عبور في مأرب بوثق ويؤاكد صلتها الوثيقه بتنظيم القاعدة وتظيم الدولة الاسلامية داعش.

وقال عبد السلام، عبر تويتر، “مطالبة أمريكا بفتح ممرات آمنة للمقاتلين إدانة لها بأنها على ارتباط وثيق بعناصر (القاعدة) و(داعش) [المحظورين في روسيا وعدد كبير من الدول] الذين تم دحرهم من العَبدية [جنوب مأرب] وتحريرها من إجرامهم”.

وأضاف “ومع الاقتراب من آخر أوكارهم في مأرب [يقصد اقتراب قوات الجماعة من مدينة مأرب مركز محافظة مأرب] يتعالى صراخ الأمريكان، زاعمين حرصا على السلام وهم أعداء السلام في اليمن وكل العالم”.

وبوقت سابق اليوم، أدانت الولايات المتحدة، التصعيد العسكري المستمر منذ أشهر لجماعة “أنصار الله” الحوثيين على محافظة مأرب شمال شرقي اليمن، منددة “باستخفاف” الحوثيين بسلامة المدنيين.

بيان الخارجية الامريكية

“تدين الولايات المتحدة تصعيد الحوثيين حول مأرب، والذي يظهر استخفافا صارخا بسلامة المدنيين”، مشيرة إلى أنه “يعيق الحوثيون حركة الأشخاص والمساعدات الإنسانية ويمنعون الخدمات الأساسية من الوصول إلى 35000 من سكان العبدية [مديرية في مأرب]”.

المصدر: سبوتنيك عربي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *